فضائح ملك الاردن الفاسد عبدالله الثاني وزوجته الفاسده رانيا الياسين

فضائح ملك الاردن الفاسد عبدالله الثاني وزوجته الفاسده رانيا الياسين

04‏/09‏/2011

الحكومه ماكله لقمة اطفالنا وعلى الحنكين

شيء غريب ومستحيل عندما يصبح دونم الارض في الباديه الشماليه ب 500 دينار يعني عشرة دونمات ب 5000 دينار وتقدر الحكومه سعر الدونم ب 300 دينار اي سعر عشرة دونمات 3000 دينار حسب تقدير الحكومه بالسعر لتأخذ ضريبة بيع 10% من 3000 دينار يعني طلع سعر العشرة دونمات ب 5300 دينار دفع منها 300 دينار كاش لدائرة الاراضي وبعدها تنخفض الأسعار بسبب الفساد والطفر المطقع ليصبح سعر الدونم ب 110 دينار يعني عشرة دونمات ب 1100 دينار وتبيعهم وتدفع ايضاً ضريبة بيع عقار 10% اي 110 دنانير قيمتها فالمعادله اصبحت 5300 دينار + 110 = 5410 دينار ما تم دفعه ناقص 1100 = 4310 دينار خسارة طبعاً  يعني بتعبير اصح نحن نتحمل خسارة انخفاض اسعار الاراضي والعقارات ولكن من المستفيد الذي لا يخسر ابداً ابداً وهو ضريبة الدوله فما بالكم اذا اسثمرت اموالك بشراء 200 دونم يعني 200 دونم ضرب 500 دينار = 100000 دينار ثمنهم  وحسب تقديرهم لسعر الدونم ب 300 دينار ضرب 200 دونم = 60000 دينار ضرب 10% = 6000 دينار قيمة الضريبه  وماذا صفي لك من هذا الإستثمار في حالة انخفاض الأسعار وما سبب انخفاض الاسعار ولماذا عند فورة الاراضي رفعتم تقدير دونم الارض من 120 دينار الى 300 دينار ؟؟؟؟؟؟؟؟ يعني المصاري بح طاروا بالهواء والحكومه ربحانه من البائع والشاري في جميع الظروف وهي الوحيده لا تخسر بل قادره على شراء 55 دونم من اراضيك وبفلوس ضريبتك اللي دفعتها وهي 6000 دينار تقسيم سعر الارض الحالي وهو 110 دينار !!!!!؟؟؟؟؟ عجبي بتلف وبتلف وبترجع مديون للدوله !!
خلال ستة سنوات دفعنا ضرائب بيع أراضينا بمبلغ يزيد عن 60000 دينار وندفع منذ فتره طويله دينار شهري على فاتورة الكهرباء تحت مسمى دينار جامعه وعندما ينهي احد ابنائنا مرحلة التوجيهي وبمعدل 79,7 ومنذ سنتين ونحن ننتظر مكرمه ملكيه بعد تقديمنا للديوان الملكي الهاشمي مشروحات عن اوضاعنا التي اصبحت مأساويه ولم يبقى لدينا أراضي كي نبيعها وكانت الحكومه المستفيده من 60000 دينار ضريبة بيع املاكنا لإيجاد لقمة العيش وتعليم ابنائنا حيث ندفع منذ سنتين 50 دينار على الساعه في الجامعه التي ما زلنا ننتظر الإراده الملكيه لدفع نفقات ابنائنا الاردنيون وليسوا بأجانب كي نعامل معاملة الغريب الى ان توقّف ابنائنا عن الدراسه حتى في المدارس وهي خطيّه كبيره في رقاب المسؤولين والحكومات المتعاقبه والتمييز بين طالب وآخر حسب الواسطه والله حرام ونتمنى إعادة النظر والتحقق من صحة واسطات الطلاّب حيث ناس عز وناس معزه والرب يبارككم ويا رب ارحم ابناء الاردنيون الذي لا يملكون واسطه سوى رب العالمين الذي هو احسن من الكل
لا مانع من نشر ما كتبته في وكالات الأنباء  وارجو من كل مواطن عنده ضمير حي الدخول واضافة الأصدقاء على الجروبات التي اشرف عليها شخصيّاً وهي على الروابط التاليه لأنني سأتكلم فيها
https://www.facebook.com/groups/120971047977699/   
https://www.facebook.com/groups/suzanhaddadin/

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق