فضائح ملك الاردن الفاسد عبدالله الثاني وزوجته الفاسده رانيا الياسين

فضائح ملك الاردن الفاسد عبدالله الثاني وزوجته الفاسده رانيا الياسين

13‏/09‏/2011

مبلغ 360000 دينار من الحكومه للنواب دعايه لهم ام لحرقهم ؟؟





كتب عوني حدادين وسوزان برتكيان
مبلغ 360000 دينار من الحكومه للنواب دعايه لهم ام لحرقهم ؟؟
للأسف تصرّف الحكومه الأخير بتوزيع مبلغ 3000 دينار لكل نائب اي 3000 ضرب 120 نائب = 360000 دينار !! وقد قرأنا عدة تعليقات والكل يفسّر توزيع هذه الأموال على كيفه وأحد النواب فسّر ذلك بأنّ المبلغ هو لتوزيعه على الفقراء وهذا النائب قال بأنّ حصّته فعلاً تم توزيعها على الفقراء ويتحمّل الإجابه عن اين وزّعها وبالإثبات وسؤالنا هو :- لماذا يا حكومه يتم توزيع الأموال عن طريق النواب ومن غير إعلان مسبق ؟ مع احترامنا لحكومتنا الرشيده ولجميع نوّابنا الكرام الذين هم اصدقاء في الفيس بوك معنا وعلى الجروبات التي نشرف عليها علماً انه بتفسيرنا الشخصي وليس إتهام عندما يوزّع النائب اموال من الحكومه الى الفقراء هل هي دعايه انتخابيه له بإسم الحكومه ؟ فاليدفعها من جيبه الخاص وليس من جيب ضريبة المواطن وتوزّع حسب مزاج النائب وليس حسب حاجة كل فقير !!!! ولماذا لم تصرف عن طريق الرقم الوطني لتحديد عدد أفراد الأسره ودخلهم الشهري كما حدث عندما كنتم توزّعون كوبونات بدل غلاء البترول لتكون عمليه دقيقة المراقبه وعادله بدلاً من عشوائيتها على اهواء النائب المحترم او لماذا لم تصرف عن طريق صندوق المعونه الوطني فمبلغ 3000 دينار التي سيوزعها كل نائب على 100000 مواطن فكيف سيتم توزيعها وعلى اي أسس وللأسف انّ النواب المحترمين قبلوا بهذا الشيك ليحرقوا انفسهم امام منتخبيهم وكان على الحكومه توزيعها على سبيل المثال للطلبه الجامعيين الذين توقّفوا عن متابعة دراستهم بسبب الفقر وعندما علمنا عن الموضوع كان النائب قد انهى توزيعه للمبلغ وقبل إعلان الحكومه عن انها ستقوم بتوزيع مبالغ على الفقراء عن طريق النواب فتصرّف الحكومه كان غير لائق بحق الفقراء وتصرّف النوّاب بقبول الشيك بهذه الطريقه غير لائق ايضاً والى متى ستبقى الحكومه تتخبّط وعندها الكثير الكثير من المستشارين الأذكياء !!!؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق